الشيخ الفوزان: "علينا السمع لمن ولاه الله أمرنا"نظم البرنامج التوعوي "آمن" الأحد في قاعة الشيخ محمد بن إبراهيم بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، محاضرة علمية الشيخ د.صالح بن فوزان الفوزان عضو هيئة كبار العلماء، عضو اللجنة الدائمة للإفتاء تحت عنوان "موقف المسلم من الفتن"، بحضور عضو هيئة كبار العلماء مدير الجامعة أ.د. سليمان أبا الخيل. وخلال المحاضرة ذكر الشيخ د.الفوزان، أن جامعة الإمام هي الصخرة التي يتحطم عليها كل فتنة وضلال، فهي أشرف دار من دور العلم فقد أعدت جنوداً مسلحين بالعلم النافع والحجة الدامغة البالغة لمدافعة الفتن والشرور، مضيفاً بأن المسلمون حزب واحد وجماعات واحدة ولا يجوز للمسلمين أن يكونوا أحزاباً وجماعات فيتفرقوا، وعلينا السمع والطاعة لمن ولاه الله أمرنا، فلا نرجع لأنظمة الجماعات والأحزاب بل مرجعنا إلى كتاب الله وسنة النبي صلى الله عليه وسلم. وحذّر طلاب وطال...
الشيخ الفوزان: الزلازل عقوبات يجريها الله على العباد إذا فسدوا في آخر الزمان.أكد معالي الشيخ صالح الفوزان عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء أن الله جل وعلا خلق الأرض وجعلها الله قرارا وثابتة وأرساها بالجبال؛ ليعيش الناس على ظهرها، وفي آخر الزمان يكثر اضطراب الأرض والزلازل كما هو الواقع الآن، وهذه الزلازل التي تقع في كثير من البلاد ويتدمر فيها خلق كثير هي عقوبات يجريها الله على العباد إذا فسدوا في آخر الزمان، فهي من ناحية عقوبة ومن ناحية تذكرة، تذكرة لأهل الإيمان أن يستيقظوا ويتوبوا إلى الله عز وجل، وبين فضيلته أنه من الخطأ أن يقال: إن هذه ظواهر طبيعية لا تدل على شيء كما يقوله المتحذلقون والجهال، فهي ليست ظواهر طبيعية، بدليل أنها لم تكن موجودة في الأزمنة السابقة لصلاح الناس واستقامتهم، إنما حدثت في آخر الزمان، فهي نذير وتحذير للناس ليعتبروا بها.
آل الشيخ : أمر خادم الحرمين بإنشاء مجمع الحديث عمل صالح وخير ينتظره المسلمون رفع سماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ شكره وتقديره لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود-حفظه الله- إثر صدور أمره الكريم بإنشاء مجمع خادم الحرمين الشريفين للحديث النبوي الشريف بالمدينة المنورة، داعيًا الله تعالى أن يبارك في عمره ويحسن في عمله وأن يحفظه للمسلمين. جاء ذلك في حديث لسماحته مساء امس الأربعاء في برنامجه الأسبوعي "ينابيع الفتوى" الذي تبثه إذاعة نداء الإسلام من مكة المكرمة ويعده ويقدمه الشيخ يزيد الهريش. إذ قال سماحته: لا شك أن هذا أمرٌ مهم وعملٌ صالحٌ خيّـر، ينتظره المسلمون منذ زمن لأن المحافظة على الكتاب والسنة من أهم الأمور في العالم الإسلامي فهما الوحيان كتاب وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، العناية بهما وخدمتهما أمرٌ مهم فف...
المفتي: التعليم ميدان خصب لتخليص الشباب من الأباطيلعوّل مفتي عام المملكة ورئيس هيئة كبار العلماء ورئيس اللجنة الدائمة للبحوث العلمية الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ، على التعليم في تربية الشباب وتوجيههم وتخليصهم من الشبهات والأباطيل. وقال المفتي: في صلاح المعلمين والمعلمات الخير الكثير بالقدوة الحسنة والتأثير في طلابهم بالأقوال والأعمال الطيبة والنافعة. وخلال برنامج "فتاوى" المذاع على القناة الأولى، تَحَدّث المفتي حول كيفية ربط الشباب بالدين والمجتمع والوطن في خضم الفتن؛ مشدداً على ضرورة العناية والاهتمام بهذه القضية التي تحتاج إلى الجهود المشتركة والتعاون من الأسرة والتعليم ومنبر الجمعة والإعلام والمجتمع. وأضاف: قضية ربط الشباب بدينهم تحتاج إلى جهود متضافرة وعناية وجهود كبيرة وإخلاص لله في ذلك، ويجب أن يبيّن للشباب مكانتهم التي هم فيها، وأنهم في بلاد الحرمين؛ حيث الاستقرار وا...
المفتي: اختلافنا مع الإخوان في المنهج وليس الأصولأكد سماحة مفتي عام المملكة ورئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء فضيلة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ أن داعش والقاعدة والإخوان امتطوا الإسلام لآرائهم وأهوائهم وخداع الناس، ومن يدعو شبابنا إلى الانتظام معهم فقد أخطأ وضل سواء السبيل. من جهة أخرى قالت هيئة كبار العلماء على لسان أمينها العام: إن البعض يعتقد أن خلافنا مع الإخوان في مسائل محددة ومعدودة، وهذا ليس بصحيح؛ فالخلاف معهم في المنهج قبل أن يكون في المسائل. وأوضحت الهيئة أن زعزعة الأمن، والجناية على الأنفس، والممتلكات الخاصة والعامة تعتبر جريمة تستهدف الإفساد، وأن كل من شارك في عمل إرهابي، أو تستر، أو حرض، أو موّل، أو بغير ذلك من وسائل الدعم يستحق العقوبة الزاجرة الرادعة.