المفتي: الدعوة لترك الحجاب إفساد للدين والأخلاق والقيمجدد الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء  ورئيس اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء، الدعوة للفتيات والنساء بالتزام الحجاب الشرعي باعتباره شرفا وحماية لهن، محذرا من  دعوات ترك الحجاب التي جاء بها المستعمر لإفساد الدين والقيم والاخلاق. وقال  المفتي أمس الجمعة في برنامجه الأسبوعي "مع سماحة المفتي" الذي يبث على قناة المجد ردًا على طلب سائلة  نصيحته تعليقا على  انتشار موضات حولت الحجاب لفتنة وزينة:  "أيها الأخوات المسلمات: اتقين الله في أنفسكن، وعليكنَّ بالحجاب فهو صيانة وشرف وحماية لكنّ"، مشدداً بأنَّ الحجاب واجبٌ على المرأة المسلمة حماية لعرضها وكرامتها.  وأضاف حفظه الله: "الحجاب خلق المؤمنات وزوجات النبي صلى الله عليه وسلم وأمهات المؤمنين والصحابيات ر...
المفتي يحذر من أكاذيب شبكات التواصل ويدعو لتحرّي المواقع الموثوقةحذر سماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء الرئيس العام للبحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن محمد آل الشيخ، الأمة الإسلامية خاصة الشباب من الانسياق خلف الأكاذيب التي يروج لها أعداء الإسلام عبر شبكات التواصل الاجتماعي، وتحرّي المعلومة من مصدرها الموثوق.   جاء ذلك في تصريح سماحته لوكالة الأنباء السعودية عقب تدشينه امس الموقع الإلكتروني الجديد للرئاسة العامة لإدارة البحوث العلمية والإفتاء (http://alifta.gov.sa)، الذي صمّم بطريقة حديثة تتيح للمتصفح إمكانية التواصل التفاعلي السريع مع أعضاء هيئة كبار العلماء في مختلف مناطق المملكة. وأهاب آل الشيخ بمستخدمي الإنترنت وشبكات التواصل الاجتماعي خاصة، عدم الاستعجال في قراءة المعلومة ونقلها دون تحري مصداقيتها ومعرفة مصدرها الأساس، مبينًا أن تناقل المعلومات المغلوطة لها أثر...
المفتي يدعو أئمة المساجد للقنوت فجرا من أجل حلبدعا المفتي العام للمملكة سماحة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ أئمة المساجد للقنوت في صلاة الفجر من أجل أهالي حلب الذين يتعرضون لحرب إبادة من قبل النظام السوري المدعوم من قبل روسيا وإيران ، جاء ذلك في تغريدةبثها الحساب الرسمي لهيئة كبار العلماء جاء فيها:"ينبغي لأئمة المساجد القنوت لإخوانهم في حلب في صلاة الفجر؛ حتى يكشف الله القوي المتين هذه الغمة عن الأمة".
المفتي: المملكة لم تمنع أحدًا من الحج إلا من أراد السوء والشرقال سماحة مفتي عام المملكة، رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ، إن المملكة سمحت لجميع المسلمين بالقدوم لأداء مناسك الحج ولم تمنع أحدا من أداء الفريضة إلا من أراد السوء والشر فهؤلاء لابد من منعهم.وأضاف: “السعودية لم تمنع سوى من أراد السوء بالحجاج، أما من جاء ليؤدي هذه الفريضة فالدولة فتحت الأبواب وسهلت الطرق والإجراءات كلها وهذا أمر دأبت عليه، فمنذ 100 عام والحج في أمن وطمأنينة ولله الحمد”.وشدد المفتي، على أن واجب حكومة المملكة هو حماية الحرمين الشريفين وإبعاد كل ما من شأنه تعكير صفو الحجيج وإفساد مناسكهم، بحسب، مضيفاً: “الدولة ولله الحمد قامت بشؤون الحرمين خير قيام في أمن وأمان واستقرار وتوفير للمعيشة وكافة الخدمات اللازمة” بحسب “عكاظ”.وعن الأصوات التي أشاعت منع الحجاج الإيرانيين من ا...