المفتي: حماية بلاد الحرمين والدفاع عنها واجب على كل مسلم



شدد مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ، على أنه يجب على كل مسلم أن يعتقد أن حماية هذا الوطن واجب إسلامي، فهي بلاد الحرمين ومسرى رسوله صلى الله عليه وسلم ومنطلق الوحي ومنبع الرسالة.

وأكد في حديث تلفزيوني عبر برنامج "فتاوى" على القناة الأولى، أمس، أن حماية هذه البلاد والدفاع عنها واجب على الجميع كلّ على قدر استطاعته، وأن التهاون والتساهل بهذا أمر خطير، يجب أن نكون يقظين حذرين من أعدائنا.

وحذّر مفتي عام المملكة قائلاً: إن أعداء الأمة يحسدونها على عقيدتها الخالصة، وعلى أمنها المستتب ونعمها المتوافرة، وعلى قيادتها الراشدة التي تقودها بحكمة وخير.

ولفت إلى أن ما تعيشه المملكة من نعم الأمن والاستقرار والرخاء والسخاء وسط الاضطرابات والصراعات والفتن والمحن التي تكتوي بنيرانها دول الجوار، مستشهداً في هذا الصدد بقوله تعالى: {أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا جَعَلْنَا حَرَماً آمِناً وَيُتَخَطَّفُ النَّاسُ مِنْ حَوْلِهِمْ }.

وخاطب المفتي الجميع بقوله: أنتم في هذه البلاد في نعمة ليلاً ونهاراً تذهبون وتعودون إلى أعمالكم وشؤون حياتكم وأنتم آمنون ومطمئنون على دينكم وأنفسكم وأموالكم وأهليكم وأولادكم، فاحمدوا الله على هذه النعمة واشكروه عليها".