المفتي يُحذر النساء من أمر خطير

حذّر سماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ؛ من التساهل في اللقاءات والعادات العائلية، التي تتضمن جلوس المرأة مع غير محارمها في المنزل. ووصف مفتي عام المملكة ذلك بـ “الأمر الخطير”، مشيراً إلى أن الحمو” هو قريب الزوج كأخيه وعمه. جاء ذلك رداً على سؤال طرحته سيدة بالأمس في برنامج “فتاوى” على القناة السعودية الأولى. وتساءلت السيدة: “ما المقصود بالحمو؟ لأننا تعوّدنا ومن عاداتنا الجلوس مع بعض في البيت”. فأجاب سامحة المفتي: “لا يصلح، لا تجلس المرأة إلا مع محرم لها، مَن لم يكن محرماً لها فإن جلوسها معه هذا أمر خطير، بدليل قوله : “لا يخلون رجل بامرأة إلا كان الشيطان ثالثهما”.