تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
x
الاجابة
السؤال : لو كان الصف المؤخر اثنان فقط ،وإذا سد الفرجة التي أمامه سيبقى صاحبه وحيداً في الصف الأخير ؟ الجواب : إذا تقدم أحدهما ووصل الصف يكون حينئذٍ امتثل ما أُمِرَ به ، لكن يُنظر إلى هذا السؤال من جهةٍ أخرى بإعتبار أنه يترتب عليه بطلان صلاة صاحبه لأنه صار فذاً ، فرداً خلف الصف وصلاته ليست بصحيحة ، فإذا راعى هذا فإنه يكون مأجوراً ، مثل ما قال أهل العلم في صلاة الخوف ، مثلاً إمام وصفان في كل صفٍ اثنين ، هل نقول لواحد من الإثنين يتقدم لأن فيه فرجة لمكان ويبقى الثاني في الصف المؤخر فذاً خلف الصف لأنه يصلي بالصف المقدم وينتظر الصف المؤخر للحراسة ، وقل مثل هذا في تكثير الصفوف على الجنازة ، لكن صلاة الجنازة قد يُتجاوز فيها ما لا يُتجاوز في الفرائض ، مع ذلك نقول في هذه الصورة لا يتقدم لئلا يُعرِّض صلاة صاحبه للبطلان ، وحينئذٍ يلتئم الصف وتُسد هذه الفرجة ويبقى النقص في طرف الصف .
2 views