تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
x
الاجابة
السؤال: هل ورد عدد محدَّد للصلاة على النبي -صَلِّى اللهُ عَلَيِهِ وَسَلْم- يوم الجمعة لابد أن يقوله المسلم ذلك اليوم؟ الجواب: لم يرِد؛ لكن النَّبِي -صَلِّى اللهُ عَلَيِهِ وَسَلْم- قال:  «أَكْثِرُوا الصَّلَاةَ عَلَيَّ يَوْمَ الْجُمُعَةِ وَلَيْلَةَ الْجُمُعَةِ؛ فَمَنْ صَلَّى عَلَيَّ صَلَاةً صَلَّى الله عَلَيْهِ عَشْرًا» قالوا: «يَا رَسُولَ اللَّهِ، وَكَيْفَ تُعْرَضُ صَلَاتُنَا عَلَيْكَ، وَقَدْ  أَرَمْتَ أَيْ يَقُولُونَ قَدْ بَلِيتَ؟ قَاَلَ: إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ قَدْ حَرَّمَ عَلَى الْأَرْضِ أَنْ تَأْكُلَ أَجْسَادَ الْأَنْبِيَاءِ عَلَيْهِمُ السَّلَامُ»، فالصلاة عليه -صَلِّى اللهُ عَلَيِهِ وَسَلْم- دائمًا «مَنْ صَلَّى عَلَيَّ صَلاةً وَاحِدَةً صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ عَشْرًا»، ويوم الجمعة نُكثر من الصلاة والسلام عليه، لأنه -صَلِّى اللهُ عَلَيِهِ وَسَلْم- سببٌ في شرع الجمعة التي هدنا الله لها، وأضلَّ عنها من كان قبلنا، فمن حقِّه -صَلِّى اللهُ عَلَيِهِ وَسَلْم- علينا أن نُصلي عليه، لأن الله شرع لنا هذه الجمعة، على يديه -صَلِّى اللهُ عَلَيِهِ وَسَلْم- وقد أضلَّ الله عنها اليهود والنصارى، وخصَّنا بهذا اليوم العظيم، فلنشكر الله بالثناء عليه، والصلاة على عبده ورسوله محمدٍ -صَلِّى اللهُ عَلَيِهِ وَسَلْم-.
3 views